> الأخطاء اللغوية الشايعة ( قل ولا تقل ) مع التعليل - باب الألف
U3F1ZWV6ZTEwNTQ4MTEzMDMzX0FjdGl2YXRpb24xMTk0OTU1NzAxOTQ=
أهلا وسهلا بكم
recent
آخر الأخبار

تابع االموقع من هنا

الأخطاء اللغوية الشايعة ( قل ولا تقل ) مع التعليل - باب الألف


الأخطاء اللغوية الشايعة ( قل ولا تقل ) مع التعليل - باب الألف 

قل ولا تقل

(باب الألف )

معجم الأخطاء اللغوية

 

حرفُ الأَلف

الأخطاء اللغوية الشائعة في الكتابة أو في النطق ما هي إلا انحراف الكلمة عن أصولها السليمة .
فالأخطاء اللغوية قد شاعت شيوعا كبيراً بين عامة الناس فأصبحت هذه الأخطاء متكررة ، إلى أن بعض الكُتاب يندهشون عندما تخبرهم عنها ، وذلك لأنها أصبحت متكررة في لغته اليومية .

حتَّى أصبح الكُتَّابُ يكررون المقولة التي تقول (أساءت إلى تاريخ اللُّغة العربيَّة وأضرَّت بهِ ) وتعد هذه المقولة من أكثر المقولات الرائجة التي تؤدي لهدم الغة العربية .
وهناك الكثير من الكتاب والمثقفين _ مع الأسف _ قد تبناها
وقد تبنى بعض
من المختصين في اللغة العربية مقولة ( خطأ شائع في المجتمع خير من صواب مهجور في اللغة )

*********

(الآنِسُون): نَبات، ثَمَرُه حَبّ طَيب الرّائحة يُسْتَعمل في أغْراض طِبِّيَّة. تقول عنه العامة: يانْسُون.

*********

(أبداً): ظَرف زَمان للمسْتقبل. يدل على الاسْتمرار يُستعمل مع الإثْبات والنَّفي. فلا يقال: ما زُرْتُه أبَداً. بل يُقال: لَنْ أزُورَه أبَداً. أو ما زُرْتُه قَطُّ.

*********

(الآخِر): مُقابِل الأَوَّل. وهُو من أسْماء اللهِ الحُسْنَى. فيقال: عَبد الآخِر. ولا يقال: عَبد الآخَر. أما (الأخَر): فهو أحد الشيئين. ويكونان من جنس واحد: يقول المتنبي:

 

وَدَعْ كُلَّ صَوْتٍ غَيْرَ صَوْتي فإنّني          .

أنَا الصَائِح المَحْكِىُّ والآخَرُ الصَّدَى          .

 

*********

(إرْباً): بسكون الراء؛ يقال قَطَّعْتُه إرْباً إرْباً. ولا يقال: قَطَّعْتُه إرَباً إرَباً، ولا يقال أيضاَ: قَطَّعْت الحَبْلَ إرْباً إرْباً. وإنما يقال: قَطَّعْت الحَبْلَ قِطَعاً قِطَعاً؛ لأنًّ كَلمة (إرْب) معناها: عُضْوٌ مُوَفَّر كامِل.

 (المَأِزق): بكسر الزاي نقول: وقَع في مَأْزِق. ومعنى المَأْزِق: المضِيق أو مَوضع الحَرب، ويُستعار للدَّلالة على الموِقف الحَرِج. ولا يقال: مَأزَق.

*********

(الاُسْطُوانَة): العَمود والسَّارية. كلمة مُعرَّبة.

*********

(الإسْفَنْج): بفتح الفاء؛ حيوان بحْري رَخْو الجسم، ذو مَسامّ واسعة. يستخدم جِسْمه في التنظيف وأغراضٍ أخرى.

*********

(المَأْسَاة): بفتح الميم والجَمع مآسٍ. كلمة أقرها مجمع اللغة بالقاهرة.

*********

(أَمَل الشَّيءَ): رَجَاه وتَرَقَّبَه. ومضارِعُه: آمُل، تأمُل ، يأمُل. بضم الميم، لا بفتحها.

*********

 

(الأنانِيَّة): بتَشْديد الياء. كَلمة مُحَدثة تُستعمل لتفْضيل الإنْسان حاجَتَه على حاجَة غَيرِه، وهي مأْخُوذة مِن (أنا) فقد نُسِبت إليها وزِيدت (ال) على غَير قِياس. ولا يقال : أنَانِيَة (بتخفيف الياء) أما قول أحمد شوقي:-

" زَنْبَقَةٌ في الآنِيهْ  :. ضَحِيَّة الأنَانِيَة "

         ضَرورة شِعْرية، ذكرها الآلُوسي في كتابه الضَّرائر وما يَسُوغ للشَّاعر دون النَّاثر والأَوْلى اسْتعمال كلمة: أَثَرَة، بدلاً منها.

(الأَوْج): العُلُوّ؛  نقول : فلان في أَوْجِ مَجْدِه، أو بَلَغَ الأمْرُ أَوْجَه.

*********

(أُهْبَة): أُهْبَة الأمر عُدَّته. نقول: هو على أُهْبَة السَّفر. وفي حَماسة أبي تَمّام:

مُقِيمين في دار نَرُوح ونَغْتَدِي       .                         

بلا أُهْبَة الثّاوِي المقيمِ ولا السَّفْر            .

فلا يقال: على أُهْبَة الاستعداد، لأن الأهْمية هي الاستعداد. كما لا يقال: أُهُبَّتة، أو غير ذلك.

*********

 (مَأْهُول): عَامِر بأهْلِه. فيقال: مكان مَأْهُولٌ بالسُّكّان ومَدينة مَأْهُولَة. ولا يقال: مكان آهِلٌ ولا مدينة آهِلَةٌ. فلا حاجة هنا عن إنابة اسم الفاعل (آهل) مكان اسم المفعول (مأهول). وإن جاز ذلك مع تكلّف وتأويل.



الأخطاء اللغوية الشايعة ( قل ولا تقل ) مع التعليل - باب الباب


الاسمبريد إلكترونيرسالة