> خالد بن الوليد سيف الله المسلول | حياته وأعماله و نشأته و وفاته | -->
U3F1ZWV6ZTEwNTQ4MTEzMDMzX0FjdGl2YXRpb24xMTk0OTU1NzAxOTQ=
recent
آخر الأخبار
Translate

تابع االموقع من هنا

إعلان وسط المقال

خالد بن الوليد سيف الله المسلول | حياته وأعماله و نشأته و وفاته |

 

خالد بن الوليد 

خالد بن الوليد...قررنا اليوم تسليط الضوء في هذه المقالة عن خالد بن الوليد"سيف الله"، كان قبل إسلامه يحارب المسلمين كما فعل في غزوة الأحزاب، ولكنه سرعان ما أسلم، وعقب إسلامه شارك في الكثير من الغزوات مع المسلمين مثل مؤتة وكذلك فتح مكة، وفي هذا المقال سنقدم لكم كافة التفاصيل عن حياته بشيء من التفصيل.

كان العصر الذي نشأ فيه خالد بن الوليد في عهد الرسول صلى الله عليه وسلم، ولكن خالد بن الوليد كان يشارك قبل إسلامه في العديد من الغزوات ضد المسلمين، على سبيل المثال غزوة الخندق، ولكنه بعد ذلك قام بالدخول إلى الإسلام، حيث كانت غزوة أحد هي المعركة الأولى لخالد بن الوليد للحرب بين المسلمين وقريش، وبالفعل انتصر في هذه الحرب، ولكن بعد ذلك هداه الله للطريق الصحيح.



 حياة خالد بن الوليد  

كانت كنيته أبو سليمان وأيضاً أبو الوليد، ولد في مكة، أسلم في 1 صفر عام ثمانية من الهجرة، وذلك قبل فتح مكة، وكان خالد بن الوليد من بني مخزوم، وكانت هذه العائلة كبيرة للغاية وكانت دائماً تنافس بني هاشم، أما بالنسبة إلى عائلته، كانت والدته عصماء بنت الحارث، أما والده وليد بن مغيرة، أما من أعمامه هشام بن مغيرة، كان خالد في الفترة التي سبقت إسلامه من كبار قريش، وكان دوره إعداد الجيش وكذلك كان يقود الفرسان في حالة الحروب، وشارك في غزوة بدر وكان في الجيش المنافس لجيش المسلمين، ومن ضمن انتصاراته في قبيلة قريش، انتصاره على المسلمين وذلك نتيجة خطأ جعل المسلمين لم يتذكروا ممر معين فأدى ذلك إلى هزيمتهم، وكذلك شارك في غزوة الأحزاب، وكان خالد من ضمن الأفراد الذين ذهبوا إلى كراع الغميم، وذلك بغرض سد حركة النبي صلى الله عليه وسلم، حتى لا يستطيع أداء فريضة الحج.




أعمال خالد بن الوليد 

نقدم لكم فيما يلي أبرز أعمال خالد بن الوليد، وهذه الأعمال كالتالي 

  • "مؤتة" في هذه الغزوة قام خالد بإستلام الراية وذلك عقب إستشهاد قادة هذه الغزوة، وكذلك أدى دوراً عظيم لكي يقوم بإنقاذ جيش المسلمين.

  • "حرب المرتدين" في هذه الحرب قام أبو بكر بإختيار خالد بن الوليد، حتى يكون القائد وبالفعل إستطاع الفوز وتمكن أيضاً من قتل سجاج، الذي كان يدعي النبوة، وأيضاً قام بالإنتصار على قبيلة بني حنيفة.

  • "فتح العراق" لقد وقع الإختيار على خالد بن الوليد، لكي يقوم بتأمين حدود الدولة، حيث قام بالاتجاه إلى العراق، وكذلك قام بفتح العديد من المدن، وبالفعل قام بعمل حصار على الأنبار، ولكن عندما صعب عليه الأمر، قام بنحر مجموعة من الإبل الضعيفة، ثم قام برميها في مكان ضيق في الخندق، ثم إستطاع المسلمين بالفعل أن يعبروا الخندق، وقاموا بالفعل بفتح الأنبار، وكان هذا الإنتصار بفضل ذكاء وفطنة خالد بن الوليد.

  • "فتح الشام" في هذا العمل قام خالد بن الوليد بعمل عظيم، حيث قام بتجميع كافة جيوش المسلمين في الشام، ثم بعد ذلك قام بعمل تقسيم في الجيش، حيث قسمه إلى كتائب، وذلك لغرض معين وهو عندما ينظر الأعداء إليهم يعتقدوا أنهم جيش كثير وعدده يفوق عددهم بشكل كبير، مما يؤدي إلى ضعف معنوية الغدو، وقام بجعل عمرو بن العاص في الصفوف التي تقع يميناً، أما يزيد بن أبي سفيان في اليسار.

  • "اليرموك" كان خالد بن الوليد رضي الله عنه هو القائد في هذه المعركة، وكان تاريخ هذه المعركة في العام الـ 13 من الهجرة، وكانت هذه المعركة بين المسلمين وكذلك الروم، وكان خالد فطن للغاية في أمور القتال، حيث قام بجعل الجيش على هيئة كراديس، حيث جعل في كردوس قرابة ألف مقاتل، وكان هذا بقيادة أحد القادة المجاهدين، وفي خلال الحرب بين جيوش المسلمين وكذلك جيوش الروم، قام خالد بن الوليد رضى الله عنه بعمل فكرة رائعة، حيث قام بفصل المشاة من الجيش الرومي بعيداً عن الخيل، وبذلك لم يستطيع الروم الإنتصار وقام بالفرار من ساحة المعركة، وفاز في النهاية جيش المسلمين بفضل ذكاء وفطنة خالد بن الوليد.


نشأة خالد بن الوليد 

كان قديماً يوجد بعض العادات التي تخص ولادة أبناء أشراف قريش، حيث كانوا يذهبون إلى الصحراء وذلك لكي يتم تربيته في الصحراء تربية جادة، حيث يتم تربية الأبناء بواسطة مرضعة موجودة في الصحراء، وهذا ما حدث بالفعل مع خالد بن الوليد، ثم بعد ذلك عاد إلى والده ووالدته وهو في عمر السادسة، ولكنه بعد ذلك حدث له مرض الجدري، وترك هذا المرض مجموعة من الندبات على الخد الأيسر، وقام خالد بن الوليد أيضاً بتعلم العديد من المهارات مثل الفروسية، ولكنه كان مختلفاً عن كل الذين تعلموا في عمره، حيث كان ماهراً للغاية في هذه الرياضة، حيث كان خالد قوي للغاية ويتميز بخفة غير طبيعية في الحركة، وبفضل هذه المهارات الذي كانت لديه، أثبت وجوده في ساحات القتال، حيث كان ماهراً للغاية في القتال، وهذا ما جعله متميزاً على غيره من الفرسان.


فضائل خالد بن الوليد 

كان رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم يعرف ما يتميز به خالد بن الوليد من فطنة وذكاء، وكان يتعجب من تأخره في الدخول إلى الإسلام، وفي أحد المواقف تحدث الرسول صلى الله عليه وسلم عن خالد بن الوليد أمام أحد إخوته لكي ينقل الحديث إلى أخيه، حيث قال أن  خالد قوي وكيف لأحد مثل ذكاء خالد ولا يدخل الإسلام حتى الآن، 

وبعد ذلك بدأت العلاقة بين الرسول صلى الله عليه وسلم وبين خالد تأخذ نمطاً مميزاً، حيث كان النبي فرحاً كثيراً بخبر إسلامه، وحمد الله على أن هدى خالد بن الوليد للطريق السليم، وفي أثناء حجة الوداع، عندما قام النبي صلى الله عليه وسلم بحلق شعره، قام النبي بإعطاء شيء من شعره إلى خالد بن الوليد، وكان خالد بن الوليد يشارك الناس أحزانهم وكذلك أفراحهم،  وكان دائماً يأمر بالمعروف وأيضاً يبتعد عن المنكر ويحاول تطهير المجتمع من أي معاصي، وأيضاً أكدت النصوص أن خالد قام بالفعل بتنفيذ عدد كبير من الحدود، حيث عندما جاءته امرأة ارتكبت جريمة الزنا، وجاءت له بطفل صغير قال لها أرضعيه حتى تفطميه، وبعد أن فعلت ذلك قام خالد برجمها،     

كانت العلاقة بين خالد بن الوليد وعمر بن الخطاب علاقة قوية للغاية،  حيث كان خالد بن الوليد من أول من بايع أبو بكر الصديق، حيث كان يتمتع خالد بن الوليد بالعديد من الصفات الحسنة.



وفاة خالد بن الوليد 

قام خالد بن الوليد بالعديد من الفتوحات، حيث كان يعتمد عليه النبي صلى الله عليه وسلم، كثيراً في الفتوحات، وتوفي هذا الفاتح العظيم في يوم 20 من شهر أغسطس عام 642 من الميلاد، حيث كان متشوقاً كثيراً للشهادة، حيث كان يتمنى الموت في ساحات القتال وهو يحارب المشركين، حيث كان يقول أنه فاز بالعديد من المعارك وكان يتمني الموت في ساحات القتال، لقد قام خالد بن الوليد رضي الله عنه بالعديد من الإنجازات والأعمال العظيمة، وكان يتمنى رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم دخوله الإسلام مبكراً وذلك لأنه كان ذكي وفطن وكان يتمنى الرسول صلى الله عليه وسلم أن يهديه الله، وبعد اعتناقه الإسلام فرح النبي صلى الله عليه وسلم كثيراً وكان يسند إليه العديد من المهمات الصعبة وكان دائماً ينتصر في هذه المعارك.

خالد بن الوليد 


وبذلك نكون عرضنا لكم كافة التفاصيل عن حياة خالد بن الوليد وأبرز أعماله وكيف نشأ،  وعن أبرز أفضاله وما هي أبرز إنجازاته، وأخيراً وفاته، وأتمنى أن أكون وفقت في سرد كافة جوانب الموضوع بشئ من التفصيل.



الاسمبريد إلكترونيرسالة